MEDIA DATA     CONTACT US     INTERNATIONAL EVENTS
  
الجمعة ٢٣ - أكتوبر - ٢٠٢٠ 
ABU DHABI
ABU DHABI
الجمعة ٢٣ - أكتوبر - ٢٠٢٠
موضوع الغلاف
الرئيس التنفيذي في "أومنيكوم ميديا جروب" إيلي خوري.. ريادة في الإعلام
والتواصل الاجتماعي

* المقر الرئيسي الإقليمي للشركة تحول إلى صالة عرض فنية تحوي مجموعة من أيقونات الفن المعاصر

* الشركة تحرص عل تحسين البيئة الداخلية للعمل واعتماد أفضل الممارسات الإدارية والإعلامية

لأنها شبكة إعلامية عالمية رائدة.. تبتكر مجموعة "أومنيكوم" الإعلامية حلولاً كاملة لعملائها في أي مكان بسرعة وكفاءة، وتهتم بحاجات العميل منذ البداية، وتعتبر رضاه جوهر عملها.. ولدى مجموعة "أومنيكوم" نفوذ مبهر في السوق الإعلامية وإمكانيات وخبرة لدى موظفيها مما يدفعهم للابتكار في كل مجالات وأنواع الإعلام.
هذه المجموعة الرائدة في مجالها يتولى دفة القيادة فيها واحد من أكثر المتخصصين في المجال الإعلامي نجاحاً في الشرق الأوسط، وفي سجله لائحة طويلة من النجاحات.. حاضر منذ عدة سنوات على قائمة ""Arabian Business للشخصيات العربية الأكثر نفوذاً في قطاع الأعمال في العالم العربي.
هو إيلي خوري الرئيس التنفيذي في "أومنيكوم ميديا جروب".

يشتهر إيلي خوري الرئيس التنفيذي في "أومنيكوم ميديا جروب" بما يملكه من خبرة عريقة في قطاعي التسويق والقيادة.. يمتاز بقدرة على عرض مجموعة من الرؤى الجديدة حول مجموعة كبيرة من المسائل المتعلقة بقطاعي الصناعة والأعمال التجارية.. وبناء على خبرته سبق للسيد خوري أن نشر العديد من المقالات المتعلقة بالفكر والقيادة، والتوازن بين العمل والحياة، بالإضافة إلى الشؤون المتعلقة بمهام الرئيس التنفيذي.. فضلاً عن أنه تناول العديد من القضايا الشائكة مثل الأسباب التي تدفع الموظفين الجيدين إلى الاستقالة من العمل، ودور المرأة في المناصب القيادية.

رعاية المواهب

يحرص إيلي خوري بشكل دائم على رعاية المواهب داخل شركته؛ وتشجيع موظفيه على الإبداع أكثر في العمل من أجل تحقيق المزيد من النتائج حيث يعتبره سر النجاح، وقد أثبتت الثقافة - التي نجح في غرس بذورها في المجموعة - نفعها وفائدتها داخل المجموعة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وخارجها على حدٍ سواء.. ولذلك طرحت الشركة تطبيقاً يسمى "OMGene" وهو تطبيق مخصص على الهواتف الذكية لجميع موظفي "أومنيكوم ميديا جروب" صمم لتعزيز قدرة الشركة على التواصل مع موظفيها وذلك بهدف تحقيق أفضل النتائج.. حيث تعتبر الشركة موظفيها بمثابة أصول مهمة بالنسبة إليها، لذلك تركز على جوانب التنمية المستمرة والرفاهية للموظفين وتحرص عل تحسين البيئة الداخلية للعمل واعتماد أفضل الممارسات الإدارية والإعلامية لديها.
كما ينادي إيلي خوري في كل مناسبة بالتنوع والشمول؛ وله تجربة طويلة وحافلة في المساواة بين الجنسين.. وليس أدل على ذلك من المبادرة التي تبنتها المجموعة وتتمثل في تمديد إجازة الأمومة لمدة 90 يوماً وهذا الرقم يتخطى عدد الأيام المنصوص عليه في قانون العمل الإماراتي.

الولع بالفنون

إلى جانب نجاح رجل الأعمال اللبناني إيلي خوري في مجال العمل في قطاع الإعلام والتسويق.. ذاعت شهرته في أوساط جمع التحف ورعاية الفنون، مما دعاه إلى تحويل المقر الرئيسي الإقليمي للشركة إلى ما يشبه صالة عرض فنية متميزة، تحوي مجموعة من أيقونات الفن المعاصر مما كان له دور في تحفيز الحوار والإبداع بين فرق العمل داخل المجموعة..
وقد نجح "خوري" في نقل موهبته في التدريب والتوجيه إلى خارج حدود شركته، وذلك من خلال منصبه كعضو في مجلس إدارة إحدى الشركات التابعة لمنظمة "إنديفور" في الإمارات العربية المتحدة، والتي تمثل الجناح المحلي لتلك المنظمة العالمية غير الهادفة للربح، والتي تهدف إلى دعم رواد الأعمال من أصحاب التأثير الكبير ومساندتهم من خلال شبكة عالمية من الموجّهين وقادة الأعمال، وانطلاقاً من هذه المنصة، يعمل "خوري" على توسيع نطاق عمل الشركات الناشئة في جميع أنحاء المنطقة من خلال خبرته المهنية الواسعة والتزامه الشديد بذلك.




إيلي خوري

الرئيس التنفيذي في "أومنيكوم ميديا جروب" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ عام 2006 - الإمارات العربية المتحدة.. عمل مديراً إقليمياً في OMD بين 2001 و 2005 وقبلها انضم إلى شركة Impact BBDO عام 1988 في بيروت كمتدرب لمنصب مدير حساب تنفيذي، وخلال 12 عاماً من عمله هناك ارتقى ليتسلم منصب مساعد المدير الإداري بعد أن عمل في نيقوسيا وبيروت ودبي ، ومع مجموعة من العملاء منهم: شركة "بيبسي" و"بيل" و"جيليت" و"إيف سان لوران".
في عام 2001 طلب منه بأن يوحّد المصالح الإعلامية لشبكات "أومنيكوم" الثلاثة للدعاية والإعلان في الشرق الأوسط : Impact BBDO و DDB Gulf وTBWARaad ليشكل Optimum Media Direction التي تأسست في دبي وجدة عام 2002 ، وخلال خمسة أعوام من توليه منصب المدير الإداري، أشرف على توسعة الشبكة في المنطقة وصعودها على سلم التصنيف الإقليمي لتصل إلى المراتب العليا عام 2005 بالإضافة إلى تطوير عدة ابتكارات في مجال البحث والخدمة بما في ذلك تشكيل OMD للخدمات الرقمية.
حصل على جائزة الرئيس التنفيذي لوسائل الإعلام لهذا العام من قبل مجلة CEO Middle East في عام 2008 .. كما احتل المرتبة 78 في قائمة أفضل 100 شركة عالمية للقاءات محلية من قبل "فوربس" في عام 2013.. و تم اختياره كواحد من أكثر الرؤساء التنفيذيين شهرة في مجلس التعاون الخليجي من قبل مجلة الرئيس التنفيذي للشرق الأوسط في عام 2009، وفي عام 2011 احتل المرتبة الثانية بين أقوى 50 شخصاً في مجال الإعلام من مجلة Communicate .. احتل خوري المرتبة 31 في قائمة أقوى 500 عربي في عام 2011 وكان في المرتبة 23 في قائمة أرابيان بيزنس لعام 2013، في وقت لاحق من العام، حصل خوري أيضاً على جائزة "الرئيس التنفيذي للإعلام والتسويق لهذا العام" في حفل توزيع جوائز الخليج لقطاع الأعمال، تضمنت LinkedIn إيلي خوري في قائمة Power Profiles في الإمارات العربية المتحدة 2016، تقديراً لأداء الشركة الثابت في التصنيف الإماراتي، منح معهد Great Place to Work إيلي خوري جائزة أفضل قائد في عام 2017.
إيلي خوري من مواليد بيروت علم 1964 .. تلقى دراسته الجامعية في بيروت، وحصل على ماجستير في إدارة الأعمال والموارد المالية من "الجامعة الأمريكية" في بيروت عام 1988.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



مقالات ذات صلة